• FaceBook
  • Twitter
  • rss




فيديو: رازفان.. الهلال يشبه يوفنتوس وبايرن ميونيخ.. وبن نافل أفضل رئيس عملت معه

الصورة

هاي كورة – أكد الروماني رازفان لوشيسكو، المدير الفني لنادي الهلال السابق، على قوة علاقته برئيس النادي فهد بن نافل، مشيراً إلي ارتباطه بالسعودية.

الهلال كان قد قرر إقالة مدربه رازفان لوشيسكو، وتعيين البرازيلي روجيرو ميكالي خلفا له ، وذلك عقب تراجع النتائج في بطولة الدوري.

وقال رازفان لوشيسكو في تصريحاته لبرنامج في المرمي:”عدت إلى الرياض لمقابلة رئيسي فهد بن نافل، وسيظل دوماً رئيسي لأن هناك علاقة تربطني به، سأتناول مع رئيسي فهد بن نافل العشاء وليس لدينا أي قضايا نناقشها.”

تابع:”فهد بن نافل هو أفضل رئيس عملت معه خلال مسيرتي في جميع الأندية، فهو يجيد إدارة النادي ويتعامل مع الوضع المالي بشكل جيد وطبيعي أن لا أكون سعيدًا بعد رحيلي من الهلال وسائل الإعلام ترغب بخلق المواضيع السلبية وهذا خطأ ولا أدري كيف وصل هذا الحديث للسعوديين.”

أضاف:”كنت أتوقع حدوث الاستقالة وهذا الثمن كنت سأدفعه نظير هذه الإنجازات التي حققتها وكانت الفترة صعبة وطويلة، لم يكن لدينا عطلة طبيعية ورفضت مغادرة الرياض وقت توقف كورونا لأنني كنت أريد إرسال رسالة للاعبين أنني حريص على تحقيق الألقاب بعد عودة المنافسات.”

أكمل:”أنا مُحبط بسبب استبعاد الهلال من البطولة الآسيوية في السنة الأخيرة، قرار إبعادنا من البطولة الآسيوية كان غير منصف، عدنا إلى الرياض بعد الإصابات بفيروس كورونا وكان هناك مجموعة من اللاعبين لم يستطيعوا العودة إلى التدريبات رغم أنه كانت هناك منافسات قوية تنتظرنا.”

أردف:”لم نسمح للاعبين بالإستراحة بسبب المنافسات وكانت فترة صعبة وأعتقد أن هذا السبب الأساسي لهبوط المستوى في ديسمبر ويناير وهذا أمر طبيعي، ليلة المباراة ضد ضمك كان هناك حديث وأبلغني بن نافل أن عليه اتخاذ قرار الإقالة وقلت له هذا وضع صعب للغاية وأتفهم قرارك وأن عليه اتخاذ افضل قرار لمصلحة النادي.”

وواصل:”أنا آسف على سلوكي تجاه الحكام بعد المباريات، سلوكي تغير لأن الوضع لم يكن طبيعي بالنسبة لي، كنت أدرك أن هناك فترة صعبة قادمة بعد كل الإنجازات التي حققتها ولا يمكن للإنسان أن يبقى على نفس السلوك طوال حياته، الحكام عندما يكون هناك حالات شك يتخذون قرار ضد الهلال حتى يبعدون عنهم الضغوط، هناك أطراف أخرى تضغط على الحكام، والهلال له خصوم ومواقف في وسائل الإعلام وهذا الحال موجود في كل مكان في العالم.”

أوضح:الهلال يشبه يوفنتوس وبايرن ميونخ لأنه يتعرض للهجوم بسبب إنتصاراته، أصدقائي طلبوا مني الرحيل من الفريق بعد تحقيق الثلاثية التاريخية ولكن من المستحيل أن أنسحب من المهمة لأن الجبان هو من يقوم بهذا الأمر.”

أستطرد:”استمتعت كثيراً في مباريات النصر، ومن أفضل الأسابيع في حياتي هي أن ألعب في أسبوع واحد مباراتين ديربي مع النصر وأحقق فيها الانتصار، قبلت قرار الإقالة من التدريب وأنا في غاية الحزن ولكن أيدت القرار، سالم الدوسري، ياسر الشهراني وسلمان الفرج لاعبون مميزون.”

أتم:”المملكة العربية السعودية ستبقى في قلبي دائماً، أنا ممتن للهلال وللسعودية وللشعب السعودي كافّـة.”


التعليقات مغلقة.

جميع الحقوق محفوظة لـ هاي كورة – النسخة السعودية © 2021
24