• FaceBook
  • Twitter
  • rss




الفيفا يُجبر اتحاد القدم على عقد الجمعية العمومية

هاي كورة – استقبل الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير عبدالله بن مساعد أعضاء وفد الفيفا ظهر أمس بعد أن أنهى مهمته التي أوكلت إليه لتقصي الحقائق حول الشكاوى ضد الاتحاد السعودي لكرة القدم بعد يومين من الاجتماعات المتعددة، وأطلع أعضاء الوفد الرئيس العام على نتائج تحقيقاتهم التي قاموا بها.

وشهد اليوم الثاني والأخير اجتماع الوفد مع عدد من رؤساء الأندية وعدد من أعضاء الجمعية العمومية يتقدمهم خالد المعمر بحضور أمين عام الاتحاد أحمد الخميس والمحامي ماجد قاروب من اللجنة الأولمبية. وتركزت الاجتماعات على الاطلاع على جميع التقارير الخاصة بالنظام الأساسي للجمعية العمومية وبعض المكاتبات بين الاتحاد وعدد من الأعضاء والتي استوقفت كثيرًا أعضاء الوفد فيما يتعلق بالمدة الزمنية الطويلة التي استغرقها وضع التعديلات بسؤال خالد المعمر رئيس لجنة تعديل النظام عنها. كما أبدى الوفد استغرابه من عدم تجاوب بعض الأسماء التي رغب في لقائها واعتذارهم عن الحضور بالرغم من مشاركتهم في تقديم عدد من الملاحظات على آلية عمل الاتحاد والأمانة العامة.

من جانب آخر كشف مصدر مسؤول بالاتحاد السعودي لكرة القدم أن أعضاء وفد الفيفا لهم أجندة خاصة من خلال اختيار الأسماء التي يرغبون بلقائها وعقد اجتماع معهم مشيرًا إلى أن ما تم تداوله عن رفض أمين عام الاتحاد السعودي لدخول مندوب نادي الهلال تركي المسند للقاء الوفد غير صحيح، وأن مندوب الهلال فضل عدم الدخول كونه غير ملم بملف الجمعية العمومية، وأنه مختص فقط بالاحتراف مؤكدًا على أن جميع الأندية السعودية تمت مخاطبتها في حال رغبتها بلقاء الوفد بالحضور في الأيام المقررة لذلك.

وبيّن المصدر أن الوفد وجد الإجابات الوافية لدى الاتحاد السعودي لكرة القدم لكل التساؤلات التي تم طرحها بما في ذلك الأمور المالية والإدارية. كما بيّن أن مسألة تسريب عدد من الخطابات لدى الأجهزة الإعلامية يقف خلفها شخص معروف لديهم بسعيه إلى محاولة زعزعة ثقة الشارع الرياضي بالاتحاد السعودي وتشويه صورته بشتى الوسائل.

وكان الوفد قد غادر الرياض مساء بعد لقاء أخير جمعهم مع رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم أحمد عيد في فندق رافال كمبنسكي تخلله بعض الاجتماعات مع عدد من الأسماء الرياضية التي حضرت للقاء الوفد لإبداء وجهات نظرهم حيال عمل الاتحاد السعودي والأمانة العامة. من جانب آخر نفى نائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم محمد النويصر استقالته من الاتحاد السعودي لكرة القدم مشيرًا إلى تمتعه بإجازة خاصة.

من جهة ثانية أصدر الاتحاد السعودي لكرة القدم أمس بيانا جاء فيه : أكد أحمد بن عيد الحربي رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم “أن وفد الاتحاد الدولي لكرة القدم أكد سلامة موقف اتحاد الكرة من جميع النواحي التي تمت مناقشتها، والتأكيد على أن جميع الإجراءات التي ستتم ستكون مبنية وفق النظام الأساس الذي ستنعقد من أجله الجمعية العمومية العادية خلال شهر (يونيو) المقبل.

كما سيتم الترتيب لاجتماع جمعية عمومية غير عادية في نفس الوقت، لإقرار التعديلات التي تمت على النظام الأساس، بعد أن يتم الانتهاء منها كاملا من قبل شركة ديلوت للاستشارات القانونية، بعد أن تعرض على الاتحاد الدولي لكرة القدم لإبداء الرأي فيها وفق نظام الاتحاد الدولي القياسي، ومن ثم ستتم المصادقة عليها في اجتماع الجمعية العمومية غير العادية خلال شهر (يونيو) المقبل”.

وثمن سعادة رئيس الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم “وقفات جميع الشركاء الحقيقيين في رياضة كرة القدم من رابطة دوري المحترفين وأندية عدة، وهذا دليل واضح على أن مسيرة التكامل الرياضي تسير بخطى جيدة نحو رياضةً أفضل”. كما ثمن سعادته “الدور الفاعل الذي قام به جميع الشركاء وجميع أعضاء مجلس إدارة الاتحاد والأخوة أعضاء الجمعية العمومية والأمانة العامة للاتحاد ووفد الاتحادين الدولي والآسيوي”.

مؤكداً سعادته بـ “أن الرؤية الآن أصبحت واضحة، وسنعمل جميعاً على إكمال مسيرة الاتحاد العربي السعودي لكرة القدم على أكمل وجه، شاكراً ومقدراً كل من ساهم في هذا الأمر”.

 

 


التعليقات مغلقة.

جميع الحقوق محفوظة لـ هاي كورة – النسخة السعودية © 2020
15